جديد 4E

بعد إصابته بفيروس كورونا… معلمّة تضع ابنها في صندوق السيارة!

في واقعة غريبة من نوعها، اتُهمت معلّمة أميركية تُدعى سارة بيم (41 عاماً) بتعريض ابنها (13 عاماً) للخطر بعدما سجنته في صندوق السيارة عقب إصابته بفيروس كورونا.

وفي التّفاصيل، فأثناء توجهها إلى أحد مراكز الرعاية الصحية لإجراء اختبار فيروس كورونا، عمدت بيم إلى وضع ابنها المصاب بكوفيد-19 في صندوق سيارة لحماية نفسها من التعرّض للفيروس.

وبحسب صحيفة “ذا غارديان”، سمع أحد المارّة صوت شخص في صندوق السيارة في ولاية تكساس، فاتصل بالشرطة التي حضرت إلى المكان وأجبرت المعلمة على فتح صندوق السيارة ليتبيّن وجود صبي بداخله.

وكتبريرٍ لفعلتها، قالت سارة إنّ نتيجة اختبار ابنها جاءت إيجابية وأثبتت إصابته بكوفيد 19، وإنها كانت تنقله إلى موقع استاد بريدجون لإجراء مسحة اختبار جديدة لتأكيد النتيجة.