جديد 4E

فوز الروائي التنزاني “عبد الرزاق جورناه” بجائزة نوبل للآداب…

أعلنت الأكاديمية السويدية المانحة لجوائز نوبل يوم الخميس أنّ الروائي التنزاني “عبد الرزاق جورنا” (72 عاماً) هو الفائز بجائزة نوبل للأدب لعام 2021 “عن تبَّحره الثاقب والحسّاس في آثار الاستعمار ومصير اللاجئين” في كتاباته.
و”جورنا” المقيم في بريطانيا هو أول روائي إفريقي يفوز بالجائزة منذ فوز “دوريس ليسنيج” من زيمبابوي بها في 2007.

ووصف “جورنا” فوزه بالجائزة بأنه أمر رائع حقًاً وقال إنّ منحه جائزة نالها عدد هائل من الكتَّاب البارعين شرف كبير له.

وقال لرويترز عندما سألته عن شعوره “أعتقد أنه أمر رائع حقًاً… أنا ممتًن جداً للأكاديمية السويدية لترشيحي وترشيح عملي”.

وأضاف “إنه شيء عظيم، إنها جائزة كبيرة حقّاً وقائمة ضخمة من الكتّاب الرائعين، ما زلت أستوعب الأمر”.

ويكتب “جورنا” رواياته باللغة الانكليزية ومن بين أعماله “بارادايس” (الفردوس)، وتدور أحداثها حول الاستعمار في شرق أفريقيا خلال الحرب العالمية الأولى، و”ديزيرشن” (هجران).

وغادر “جورنا” أفريقيا كلاجئ في الستينيات وسط اضطّهاد المواطنين من أصول عربية في زنجبار حيث نشأ وحيث أدّى التحرّر السلمي من الاحتلال البريطاني إلى ثورة.

ولم يتمكّن من العودة إلى زنجبار إلا في عام 1984 مما ممكّنه من رؤية والده قبل وفاته بوقت قصير.
ويُشار إلى أنّ قيمة الجائزة تبلغ عشرة ملايين كرونة سويدية (1.14 مليون دولار)، وتولّد الجائزة بخلاف قيمتها المالية والمكانة الأدبية اهتماماً كبيراً بالفائز بها يحفّز مبيعات الكتب ويفتح المجال للفائزين غير المعروفين أمام جمهور واسع على المستوى الدولي.