جديد 4E

العائد بعد غياب لينطلق من 24 وحتى 28 حزيران الجاري .. آفاق رحبة مفتوحة أمام بيلدكس

 

السلطة الرابعة – 4e :

شيئاً فشيئاً يعود حراك الأشياء الجميلة إلى دمشق المتعطشة للصخب والحيوية والمزيد من العمل، فقد أعلن مدير عام المجموعة العربية للمعارض والمؤتمرات السّيد علاء هلال عن عودة المعرض الدولي للبناء “بيلدكس” في دورته الثامنة عشر

علاء هلال

والتي ستقام في الفترة ما بين 24 وحتى 28 حزيران 2021 على أرض مدينة المعارض بدمشق، المعرض الذي أوقفته الحرب على سورية خلال السنوات الماضية، ولكن ها هو”بيلدكس” يعود الآن ويستعدّ لانطلاقة جديدة في العاصمة دمشق.

وها هو بيلدكس عائد

المعرض الدولي للبناء “بيلدكس” يُعتبر من أكبر المعارض في المنطقة بلا منازع وأحد أهم الوجوه المضيئة في الاقتصاد السوري، حيث تنتظره سنوياً مئات الشركات والمعنيون بمجال البناء، كما شكّل البوابة الرئيسية للشركات الراغبة بدخول الأسواق السورية وأسواق الدول المجاورة ، هذا عدا عن مكانته ورمزيته الخاصة في ذاكرة السوريين الذين اعتادوا على ” بيلدكس” برأس القائمة ضمن جدول نشاطاتهم وزياراتهم كل صيف وعلى مدى 16 عاماً متتالية، استطاع “بيلدكس” خلالها رسم قصة نجاح سورية ألهمت الكثيرين بوصولها للعالمية نظراً للتميّز والإبداع الذي رافق مختلف جوانبها.

بيلدكس لاستثمار أفضل الفرص

تكمن أهمية المعرض الدولي للبناء بيلدكس  بكونه يشكل المنصة المثلى التي من خلالها تستطيع الشركات العاملة في مجال البناء والتشييد استثمار الفرص المتوفرة عبر خلق بيئة للتواصل المنتج والفعّال بين جميع الأطراف من موردين ومصنعين ومهندسين واستشاريين وصناع القرار، كما شكّل المعرض تاريخياً أهم منفذ للمنتجات السورية في قطاع البناء والتشييد والإكساء للخروج إلى الأسواق الخارجية المحتملة من خلال خلق فرص تصديرية لهذه المنتجات.

حضور راسخ في سوق المعارض الدولية

واستطاع المعرض الدولي للبناء – بيلدكس، أحد أقدم المعارض العربية المتخصصة في البناء والتشييد خلال دوراته الماضية، ترسيخ حضوره في سوق المعارض الدولية المتخصصة بوصفه معرضاً رائداً في مجاله في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، حيث شكّل قبل الحرب على سورية بوابة أساسية للكثير من الشركات الدولية التي كانت تستهدف ليس فقط السوق السورية بل الأسواق العربية المجاورة، بالإضافة إلى استقطابه للفعاليات الاقتصادية والحضور الرسمي للوزراء والسفراء والشخصيات المهتمة في مجال البناء والعمران من داخل سورية وخارجها.

بيلدكس قيمة رمزية وقصة نجاح سورية

إن معرض بيلدكس يشكّل قيمة رمزية كبيرة كقصة نجاح سورية لها قيمتها الكبيرة في أذهان السوريين تشير إلى عودة العجلة الاقتصادية للعمل، كما أن حجم المشاركات الخارجية سيرسل رسائل كبيرة ومهمة لعودة الحياة الاقتصادية لنشاطها وانتصارها على الحصار.

آفاق واسعة

مع وقوف سورية على أعتاب مرحلة إعادة الإعمار ستكون الآفاق أكثر اتساعاً عند بيلدكس، وسيكون بمقتضى الحال هو المعرض الأهم والأكثر قدرة على توفير معطيات الحلول والخيارات الأفضل أمام كل شخصٍ طبيعي أو كيان اعتباري يتحضّر لخوض غمار هذه العملية الواسعة بإعادة الإعمار، فلهذا المعرض شأن كبير بالتعرف على أفضل الطرق والوسائل الكفيلة بخلق حالات مبدعة بطرائق وأساليب إعادة الإعمار.

( سيريا ستيبس )