معرض حلب الدولي يحتضن 400 فعالية بحضور رجال أعمال عراقيين

صباغ : الصناعة السورية هي خير سفير لبلدنا في جميع أنحاء العالم

السلطة الرابعة – فؤاد العجيلي :

بدأت مساء أول أمس الخميس فعاليات معرض حلب الدولي في دورته الثالثة على أرض ملعب الحمدانية بمشاركة 400 فعالية اقتصادية وحضور 100 رجل أعمال عراقي .

وزير الصناعة زياد صباغ وخلال جولته في أجنحة المعرض أكد أن إقامة المعارض التخصصية والمتنوعة هي دليل بدء تعافي الاقتصاد السوري والتوجه نحو تمتينه ، مشيراً إلى أن الصناعة السورية هي خير سفير لبلدنا في جميع أنحاء العالم ، لافتاً إلى أهمية التكامل بين القطاعين العام والخاص لأنهما جناحا الثروة الاقتصادية والبشرية .

علي نظام مدير الشركة المنظمة للمعرض أشار إلى أن هذه الدورة تمتاز باستضافة 100 رجل أعمال من العراق الشقيق يمثلون مختلف الفعاليات الاقتصادية ” تجارة – صناعة – مقاولات ” الأمر الذي سيسهم في تنشيط التعاون الاقتصادي بين رجال الأعمال والفعاليات من كلا البلدين ” سورية والعراق ” ، لافتاً إلى زيادة عدد الشركات بنسبة 20% عن الدورة الماضية وبمشاركة فعاليات محلية وعربية ، ويتضمن المعرض عدة قطاعات ”  غذائية وهندسية وكيميائية وتكنولوجية ومصرفية وشحن .

من جانبهم عبر المشاركون عن أن المشاركة في هذا المعرض تحمل عدة دلالات وتهدف في مجملها إلى الترويج عن المنتج المحلي وإمكانية فتح أسواق تصديرية خاصة وأن المنتج الوطني يمتاز بالجودة والأسعار المنافسة لأسعار دول الجوار.

وكانت غرفة تجارة حلب قد احتضنت يوم أمس لقاء بين رجال الأعمال العراقيين ونظرائهم السوريين لبحث أوجه التعاون المشترك وإمكانية التعاون من أجل إعادة الإعمار وبناء المنشآت والمؤسسات التي تم تدميرها من قبل الإرهابيين والعمل على كسر الحصار الاقتصادي المفروض على سورية والعراق .

التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

23 − 14 =