جديد 4E

النقد الدولي متفائل بالاقتصاد العالمي هذا العام رغم أن الاقتصاديات النامية قد لا تتعافى حتى 2022

السلطة الرابعة – متابعات

قالت كبيرة الخبراء الاقتصاديين بصندوق النقد الدولي، يوم الثلاثاء 5 كانون الثاني الجاري، إن “الاقتصاد العالمي يبدأ عام 2021 في وضع أفضل مما كان متوقعا في 2020، لكن قفزة في الإصابات بكوفيد-19 وطفرات جديدة للفيروس تلقيان بظلالهما على التوقعات وتشيران إلى “شتاء قاتم”.

جيتا جوبيناث

وأبلغت جيتا جوبيناث محطة تلفزيون (سي إن بي سي)، “ما هو صحيح الآن أننا نبدأ العام عند نقطة أقوى بعض الشيء مما توقعناه في 2020 وهو شيء جيد”.

واستدركت، “لكننا نشهد الآن سباقا بين الفيروس واللقاحات وإلى أن نتجاوز هذا، أعتقد أن هذه فترة صعبة في الوقت الحالي.”

ونقلت سبوتنيك أنه من المتوقع أن يعدل صندوق النقد توقعاته للاقتصاد العالمي في 26 يناير/كانون الثاني.

 وفي أكتوبر/تشرين الأول الماضي، توقع الصندوق أن ينكمش الناتج المحلي الإجمالي العالمي 4.4 بالمئة في 2020 يعقبه نمو 5.2 بالمئة في 2021.

في غضون ذلك قالت محطة / CNBC / عربية أنّ جوبيناث كبيرة الاقتصاديين بصندوق النقد الدولي قالت : إن التحفيز الاقتصادي الذي أُقر في الولايات المتحدة واليابان نهاية العام الماضي سيساعد على دفع عجلة اقتصاديهما في النصف الثاني من 2021.

وقالت جوبيناث في مقابلة مع ياهو فايننس بُثت مباشرة في اليوم التالي الأربعاء إن هذا ربما يؤدي إلى بعض التغييرات في التوقعات الاقتصادية ببعض مناطق العالم. لكنها أضافت أن تعافي بعض الاقتصادات النامية قد يتعطل حتى 2022 بسبب محدودية توفر اللقاحات.

التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

− 1 = 7