جديد 4E

رحيل المخرج حاتم علي .. أوساط فنية وأدبية وإعلامية : صدمة قاسية .. ومفاجئة

السلطة الرابعة :

توفي صباح اليوم الفنان والمخرج السوري الكبير حاتم علي عن عمر لم يتجاوز الثامنة والخمسين عاما إثر إصابته بنوبة قلبية خلال إقامته في فندق بالعاصمة المصرية القاهرة.

وقالت وكالة سانا بأن المخرج علي الذي أعلنت نقابة الفنانين في الجمهورية العربية السورية خبر وفاته من مواليد بلدة فيق في الجولان السوري المحتل سنة 1962 نزح مع عائلته إثر الاحتلال الصهيوني سنة 1967 وهو لم يتجاوز الخامسة من عمره وسكن في دمشق ثم درس بعد نيله الشهادة الثانوية في المعهد العالي للفنون المسرحية قسم التمثيل ليتخرج منه عام 1986 وكان أول ظهور له على الشاشة عبر مسلسل دائرة النار مع المخرج هيثم حقي لتتتالى بعدها أعماله من هجرة القلوب إلى القلوب والرجل سين والعبابيد والجوارح وغيرها.

علي الذي كانت له تجربة مهمة في الكتابة المسرحية والسينمائية حيث فاز بفيلمه آخر الليل على ذهبية مهرجان القاهرة للإذاعة والتلفزيون في مصر سنة 1996 ليسجل حضوره الأبرز كأحد أنجح المخرجين الذين قدمتهم الدراما السورية في العقد الأخير من القرن الفائت بعشرات الأعمال الناجحة بدءا من قضية عائلية إلى سلسلة مرايا مع الفنان الكبير ياسر العظمة والفصول الأربعة وصلاح الدين الأيوبي والزير سالم والرباعية الأندلسية وعصي الدمع والتغريبة الفلسطينية حيث كان لافتا مشاركته في البعض منها كممثل.

كما حقق الراحل علي نجاحا مميزا في الأعمال العربية التي تولى إخراجها كما في مسلسل عمر والملك فاروق وتحت الأرض وغيرها الكثير أما حضوره في السينما فكان نوعيا رغم قلته فأخرج عددا من الأفلام منها سيلينا المأخوذ عن مسرحية هالة والملك للرحابنة والعشاق.

أصداء الرحيل المفاجئ

وتحت عنوان ( وفاة المخرج السوري حاتم علي ) قالت روسيا اليوم :

أعلن السيناريست المصري عبد الرحيم كمال عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” وفاة المخرج السوري الكبير حاتم علي.

وقال عبد الرحيم كمال، ونشر صورة له مع حاتم علي عبر حسابه بموقع “فيسبوك”: “لا حول ولا قوة إلا بالله.. وداعا صديقي وحبيبي الأستاذ حاتم علي المخرج الكبير المهذب الراقي.. في أمان الله ورحمته حبيبي.. من أحزن الأخبار والله ربنا يُقبل عليك بفضله ورضاه”.

واستعرضت روسيا اليوم جملة معلومات عن حياته وأعماله مشيرة إلى أنه قد عمل

وراء الكاميرا مخرجا تلفزيونيا، حيث قدم عددا كبيرا من الأفلام التلفزيونية الروائية الطويلة، وعدد من الثلاثيات والسباعيات، وفي مرحلة متقدمة من مشواره الفني، قدم مجموعة هامة من المسلسلات الاجتماعية والتاريخية لعل أهمها: الزير سالم، والذي يعد نقطة تحول مهمة في مسيرته.

قدم الفقيد أيضا “الرباعية الأندلسية”، وتم دبلجة مسلسل “صلاح الدين الأيوبي” وعرضه في ماليزيا وتركيا واليمن والصومال.

وقد نشر مجموعتين قصصيتين هما “ما حدث وما لم يحدث” و”موت مدرس التاريخ العجوز”، وذلك بالإضافة إلى كتابة سيناريوهات: فيلم “زائر الليل” الذي حصل من خلاله على أول جائزة كمخرج من مهرجان القاهرة للإذاعة والتلفزيون، مسلسل “القلاع” وغيرها.

وأضافت روسيا اليوم : كان حاتم علي يستعد لتصوير الفيلم السينمائي “محمد علي باشا” من سيناريو د. لميس جابر، ومن إنتاج “غود نيوز” وبطولة يحيى الفخراني، وأخرج عددا كبيرا من المسلسلات نذكر منها: “ربيع قرطبة” (2003)، “أحلام كبيرة” (2004)، “التغريبة الفلسطينية” (2004)، “الملك فاروق” (2007)، “أوركيديا” (2017)، “حجر جهنم” (2017)، “كإنه امبارح” (2018)، “أهو ده اللي صار” (2019).

وحصل المخرج الراحل على الكثير من الجوائز نذكر منها: ذهبية مهرجان القاهرة للإعلام العربي لأفضل مسلسل عن “الملك فاروق”، وأفضل مخرج من مهرجان القاهرة للإعلام العربي عن نفس المسلسل (2007)، وتنويه خاص عن فيلم الليل الطويل من مهرجان روتردام للفيلم العربي (2009).

قناة الحرة الأمريكية – وعلى الرغم من استعدائها المفرط لسورية – أوردت نبأ رحيل حاتم علي.. وعنونت على موقعها : رحيل مخرج “الملك فاروق” و”الزير سالم” و”صلاح الدين” حاتم علي أثرى الدراما العربية بالكثير من الروائع، وقالت : توفي، الثلاثاء، المخرج السوري المعروف، حاتم علي، عن عمر ناهز 58 عاما، عقب إصابته بأزمة قلبية مفاجئة في القاهرة، وذلك وفقا لما ذكرت تقارير إعلامية محلية.

وكان المخرج الراحل قد ترك بصمات كبيرة ولا تنسى في الدراما السورية والمصرية، والعربية بشكل عام، فقد اشتهر بإخراجه لمسلسل “الملك فاروق” الذي حقق نجاحا جماهيريا كبيرا وقت عرضه في مصر والعالم العربي.

كما أخرج مسلسل “عمر” الذي يعد من أضخم الإنتاجات العربية في صعيد الدراما وروى سيرة الخليفة الراشدي عمر بن الخطاب، وكانت هذه أول مرة يسمح فيها بتجسيد شخصية الصحابة في الأعمال التلفزيونية.

من جهتها صحيفة الدستور المصرية نشرت خبر وفاته وقالت :  

حاتم علي توفى بأزمة قلبية.. اليوم الثلاثاء، المخرج السوري الملقب بمخرج الروائع، عن عمر ناهز الـ 58 عامًا، إثر أزمة قلبية.

واعتبرته الصحيفة بأنه واحد من أهم المخرجين العرب الذين ظهروا على الساحة الفنية خلال السنوات الماضية وخاصة بعد تقديمه مجموعة من الأعمال الفنية، بالإضافة إلى أنه مخرج سوري فهو ممثل ايضا انطلق للفن بعد أن درس الفلسفة ثم التمثيل في المعهد العالي للفنون المسرحية بدمشق بسوريا وتخرج فيه عام 1986، كانت البداية كممثل في عدد من المسلسلات والأعمال ثم انطلق إلى الإخراج الذي تميز فيه في منتصف التسعينيات ثم الكتابة أيضا وكان أول أفلامه فيلم “آخر الليل” واستطاع أن يحصل من خلاله على الجائزة الذهبية لمهرجان القاهرة للإذاعة والتليفزيون.

وقالت الدستور : قدم المخرج حاتم علي عدة أعمال مهمة كان آخرها المسلسل الملحمي “أهو دا اللي صار” العام الماضي من بطولة كوكبة من النجوم منهم روبي ومحمود البزاوي وأحمد داوود وسوسن بدر وتحدث عن بداية القرن الماضي وانتشار الكوليرا في الريف المصري وقدمه بشكل وديكورات وأداء تمثيلية مبهرة وحقق به نجاحا كبيرا، وخلال السنوات الماضية قدم المخرج حاتم علي مسلسل “كأنه إمبارح” في إطار من الإثارة والتشويق بطولة أحمد وفيق ورانيا يوسف وخالد انور ومحمد الشرنوبي وقدم المسلسل الملحمي “العراب” قبل 4 سنوات في سوريا من بطولة نخبة كبيرة من النجوم منهم باسم ياخور وباسل خياط وأمل بوشوشة ومنى واصف وشارك بالتمثيل بنفسه في هذا العمل الهام من خلال الصراع بين الطبقات وانتقل على مدار عدة اجزاء قدم فيهم فكرته وأفكاره المختلفة وخلال مسيرته شارك في التمثيل في 42 عملا مختلفا منهم تحت الأرض وما بتخلص حكايتنا وغيرها من الأعمال.

وذكرت صحيفة ( مصراوي ) أن الفنان المصري الكبير نبيل الحلفاوي نعى المخرج حاتم علي عبر حسابه الرسمي بموقع “تويتر”: “اليوم فقدت الساحة العربية واحدا من أهم وألمع فنانيها، ومن أكثرهم اهتماما بقضاياها وتراثها، ومن أشدهم إخلاص وإتقان لفنه واحترام الجمهور”.

نبيل الحلفاوي

أضاف الحلفاوي: “رحم الله المخرج السوري الموهوب حاتم علي الذي أثرى الدراما العربية بأعماله الرائعة”.

وتابع: “خالص العزاء لأسرته ومحبيه وجمهوره وللفنانين السوريين والعرب”.

أما صحيفة المصري اليوم فعنونت تقول : حاتم علي ..رحيل مفاجئ لصانع الدراما المبحر في التاريخ وصفحات الماضي.

«تستهوينى العودة إلى التاريخ، والنبش في صفحات الماضى، لكنها ليست هروبا من استحقاقات الواقع»..كلمات تحدث بها المخرج السوري الكبير حاتم على الذي توفي ظهر اليوم الثلاثاء بشكل مفاجئ، وطالما استند المخرج الكبير في أعماله الدرامية والمسرحية إلى التاريخ والظواهر الاجتماعية اللافتة.

واستعرضت الصحيفة حياته وأعماله، مضيفة أنه وعلى صعيد كتابة السيناريو، ألف فيلم «زائر الليل» الذي أخرجه محمد بدرخان كما كتب مسلسل «القلاع» الذي أخرجه مأمون البني وألف فيلما تلفزيونيا بعنوان «الحصان» أخرجه بنفسه وشارك في كتابة فيلم آخر الليل مع الكاتب عبدالمجيد حيدر وحصل من خلاله على أول جائزة كمخرج من مهرجان القاهرة للاذعة والتلفزيون 1996.

ارتبط اسم حاتم على بالدراما التاريخية والاجتماعية، فقدم عشرات الأعمال .

غياب صادم جداً .. وقاسٍ

العديد من الفنانين والكتاب والصحفيين العرب والسوريين نعوا رحيل المخرج والفنان الكبير حاتم علي، وقد كتب الشاعر والكاتب محمود عبد الكريم يقول :

اخر لقاء بيني وبين المخرج الملهم حاتم علي في فندق الشام عام 2010 كانت احدى الشركات العربية الكبرى قد طلبت مني عملا تلفزيونيا بمنتهى الحساسية والخطورة وتم ايقافه في تلك الدولة بأمر من ملكها لأسباب سياسية لامعنى للخوض فيها…لسبب فني بحت انقطعت علاقتي به رغم المودة القديمة واعجابي به كممثل متميز ومتقن نهائيا 2002 ..

حينما سالت  صاحب الشركة من اخترتم مخرجا قال

 ..حاتم علي….

قلت له ..علاقتنا متوترة وربما لا يكتمل المشروع معنا انا وحاتم، اخرج هاتفه واتصل به وفتح السبيكر وقال له ..

لقد تعاقدنا لكتابة المسلسل مع م.ع…

فرد حاتم على الفور :

اخترت القوي الامين…

فأجاني جوابه حقا وماتزال تلك العبارة ترن في قلبي كلما ذكر حاتم.

…صادم جدا وقاس غياب حاتم علي

 المثقف الرصين والفنان الملهم ممثلا وكاتبا ومخرجا.. وخسارة لا تعوض…

 ايها الوفي الأمين :

رحيلك مفجع ومؤلم….

حاتم علي وداعااااا

الدفن في سورية

من جانب آخر قررت نيابة قصر النيل في مصر التصريح بدفن جثمان المخرج السوري حاتم علي، بعد أن توصلت تحريات المباحث أن الوفاة طبيعية نتيجة أزمة قلبية، ولا شبهة جنائية حول الوفاة.

ووفقا لوسائل الإعلام المصرية، فقد انتقلت النيابة إلى الفندق الذي كان يقيم به المخرج المتوفي لمناظرة جثته، وتبين عدم وجود أي آثار عنف أو جروح في الجثة، وأمرت النيابة بتفريغ كاميرات المراقبة.

من جانب آخر ذكرت صحيفة البوابة نيوز المصرية ذكرت منذ قليل أن الدكتور أشرف زكي نقيب المهن التمثيلية، كشف أنه يتابع تفاصيل دفن وعزاء المخرج السوري الكبير حاتم على والذي وافته المنية صباح اليوم إثر تعرضه لأزمة قلبية مفاجئة.

وقال زكي في تصريحات خاصة لـ “البوابة نيوز” اليوم الثلاثاء : إن المخرج حاتم على توفي بأحد الفنادق الكبرى بمنطقة الزمالك، متابعًا أن المعلومات التي لديه حتى الآن هو أن جثمان المخرج الراحل سوف يُنقل للدفن ببلده سوريا، مضيفا أنه سيعلن عن أي تفاصيل جديدة خاصة بهذا الشأن.

التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

+ 84 = 89