جديد 4E

أكنّا في حرب ام لا.. أم بلد متحضر أم متخلف.. اللواء أرض سورية إن أرادوا أم لم يريدوا

السلطة الرابعة – متابعات

هذه الصور قبل عدة سنوات حينما خرج اهالي لواء اسكندرون في مظاهرة مؤيدة لوطنهم الأم  سوريا و الرسالة التي نود توجيهها لكل المعترضين على التذكير بقضية اللواء :

اللواء أرض سورية سواء كنا في حرب ام لا..سواء كنا بلد متحضر أم متخلف..سواء كانت تركيا تحتل ادلب أم لا.

اللواء أرض سورية سواء أرادوا عودته الى سوريا أم رفضوا

سواء كنا بلدا فقيرا أم بلدا غنيا..و سواء كانت تركيا أقوى منا أو أضعف

ان كانت الظروف الحالية غير مناسبة فلا يعني ان ننسى أرضنا فالتخلي عن أرض يتبعه التخلي عن باقي الأراضي مستقبلا و نسيان هويتنا وهذا ما لن نرضى به

شكرا لكل المخلصين لسوريا.

( صفحة لواء اسكندرون سوري حتى الخلود على الفيسبوك )

أماالكاتب الوطني المتميز الدكتور نزار بني المرجة فكتب على صفحته يقول :

لواء اسكندرون.. ومفكروه ومبدعوه في الذاكرة والقلب والوجدان : زكي الأرسوزي _صدقي اسماعيل _ سليمان العيسى _أدهم اسماعيل _نعيم اسماعيل _عزيز اسماعيل _حيدر يازجي

https://www.facebook.com/nizar.almarjeh/posts/1554896781372931?__cft__[0]=AZU1zRg2LSSN1itz6AGas4ve-S9GCtOxh0Ab3yQP5MDdZo8rnZU1jU9gXbar014Dins-027wBFvMJlKHakl0vrwVGDfPW7YaN5Fx8ZNadgUZDCTTDBXo8CEn7zZYTAWygew&__tn__=%2CO%2CP-R

التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

+ 1 = 3